إمارة عجمان تعلن عقوبة مخالطة الموظفين لمصابي كورونا للمرة الثانية

أفادت وسائل إعلام مرتبطة بحكومة دولة الإمارات، اليوم الخميس بأن إمارة عجمان حذرت موظفي الدوائر الحكومية من التعرض للعقوبة حال مخالطتهم أي مصاب بكوفيد-19 في المرة الثانية.

 وقالت وسائل إعلام محلية إن الموظفين الاتحاديين في عجمان لن يحصلوا على إجازة مرضية مدفوعة الأجر حال الخضوع للحجر الصحي إذا خالطوا مصابين خارج مكان العمل أو المنزل في المرة الثانية.

وللحد من تفشي الفيروس، أصدرت إدارة الموارد البشرية في عجمان تعميما بقائمة من اللاءات التي من شأنها أن تؤدي إلى اقتطاعات من الرواتب، تتراوح بين خفض الأجور ليوم واحد إلى خفض الأجور لمدة 10 أيام لتكرار المخالفة.

وفي السياق، قالت صحيفة “ذي ناشيونال” الإماراتية إن المخالفات المذكورة تشمل عدم ارتداء الكمامات والتواجد في مناطق مزدحمة ومصافحة الآخرين والذهاب إلى العمل بعد مخالطة مصاب بفيروس كورونا. كما سيتعرض المشرفون للخصم من رواتبهم إذا فشلوا في ضمان امتثال موظفيهم.

ووفقا للتقرير، يجب على الموظف الاتحادي في عجمان الذي كان على اتصال وثيق بشخص مصاب الخضوع للعزل لمدة أسبوع أو العمل عن بعد. علاوة على ذلك، سيتعين على الموظفين الذين يتعاملون مع شخص مصاب للمرة الثانية أيضا استخدام أيام إجازتهم الشخصية في الحجر الصحي الإلزامي أو الحصول على إجازة غير مدفوعة الأجر.

وقد بلغ معدل التطعيم ضد فيروس كورونا في دولة الإمارات 99 بالمائة بين المقيمين المؤهلين. وسجلت البلاد إجمالا أقل من 2200 حالة وفاة بسبب الفيروس. إلا أن انتشار المتحور “أوميكرون” على مستوى العالم أدى إلى ارتفاع عدد الإصابات اليومية.

وشهدت الإمارات قفزة يومية في عدد الحالات من نحو 50 حالة يوميا مطلع ديسمبر الماضي إلى أكثر من 2600 حالة يوميا هذا الأسبوع.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.