اشتباكات بين حركة طالبان والمعارضة في شمال شرق أفغانستان

أفادت وكالة “Aamaj News” بوقوع اشتباكات بين القوات التابعة لحركة طالبان وقوات المعارضة في ولاية تخار بشمال شرق أفغانستان.

وأضافت الوكالة الأفغانية أن نائب وزير الدفاع في حكومة طالبان، محمد فاضل مظلوم، وصل إلى منطقة فرخار بولاية بغلان المجاورة لقيادة العملية الخاصة التي تجريها قوات طالبان في هذه المنطقة.

وقالت الوكالة إنه تم التعرف على مناصري أحمد مسعود في قرية جاشما-جيرماك ووادي خورماب ومنطقة فارساج المجاورة.

وأعلنت وسائل إعلام بوقوع حوادث تبادل إطلاق النار. وأضافت أن طالبان في ولاية تخار تعاني من نقص حاد في القوات، حيث يجري إرسال الجميع إلى وادي أندراب، لذلك في بعض الأماكن يبدؤون في حشد السكان المحليين. في الوقت نفسه، فإن القادة الطاجيك والأوزبكيين المحليين الموالين لطالبان ليسوا جاهزين للانضمام إلى القتال من أجل الحركة.

بالإضافة إلى ذلك، توجد هناك أدلة على تحقيق المعارضة لانتصارات ما في منطقة خوست وفرينغ بمحافظة بغلان. ويزعم أنها تقدمت في وادي خواش، أو حتى استيلائها عليه بالكامل، غير أن الأدلة الحقيقية على صحة هذه الأنباء ليست موجودة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.