سجن 11 شرطيا أفغانيا بقضية قتل “فرخندة”

حكم قاض أفغاني على 11 شرطيا بالسجن مدة عام واحد لدورهم في عملية قتل غوغاء لامرأة في العاصمة الأفغانية كابل.
وأدان القاضي سيف الله مجددي، الثلاثاء، رجال الشرطة بالتقصير في أداء واجبهم، وأطلق سراح 8 آخرين لعدم كفاية الأدلة.
وكان 19 شرطيا من بين 49 شخصا اتهموا في قضية قتل فرخندة (27 عاما)، التي ضربت بوحشية حتى الموت في مزار في كابل في 19 مارس، بعد أن اتهمت زورا بحرق نسخة من المصحف.
وهزت عملية القتل أفغانستان، وترددت أصداؤها في أنحاء العالم، لتسلط الضوء على الوحشية التي تواجهها المرأة في المجتمع المحافظ في البلاد.
ومطلع الشهر الجاري، حكم على 4 متهمين بالإعدام، وعلى 8 آخرين بالسجن 16 عاما، وأطلق سراح 18 شخصا لعدم كفاية الأدلة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.